ع

en




دوافع التفوق

10 / / 2018

الدكتورة مواهب الخطيب 

 

لن يكون عند الانسان رغبه في انجاز اي عمل  اذا لم يكن هناك دوافع محركه له لا نجاز اهدافة

 

و مجرد ان تفكر في البدايه بمشروعك الخاص بك و حدل فهو دافع قوي جدا لان 70% من الناس يفضلون العمل لا نفسهم و لا يكونوا تا بعين لا صحاب عمل و لذلك يرغبون رغبه قويه امتلاك عمل خاص ليتركوفي الحيات

 

 

 

علی انه العمل ضمن نطاق مؤسسات او منظمات مختلفه يكسبك قوه و خبرات جديده قد تحتاج اليها عندما تفكر في انجاز مشروعك لكن هناك صوت داخلي يقول للانسان من الافضل ان تكون رئيس نفسك و تترأس مجموعه و تكسب العديدمن الزبائن و تكون حلقه ثقافيه تطرح فيها الامور التي تؤمن بها كيف تحقق هذا الامر.

 

 

 

عندما يكون عندك دوافع و بواعث نفسيه يكون عندك حماس اكثر وطاقه اكبر و يكون ادراكك افضل، بعكس اذا كانت عزيمتك هابطه فلا يكون عندك طاقه و يتجه تركيزاهتمامك نحوالسلبيات فقط و تكون النتيجه التدهورفي الاداء و لكن هناك اسئله.

 

ماهي الدوافع؟

ما هومصورها؟

من اين تأتي؟

كيف انميها؟

قال العالم  النفساني ابراهام ماسلو [اهم الدوافع للانسان هو حب البقاء

 

اذا فلنرتب انواع الدوافع كما يلي:

 

دافع حب البقاء: هوالذي يجير الانسان علي تلبيت احتياجاته وسد النقص و هذا الدافع يعتبر جهاز تنيه في الجهاز العصبي للانسان بحفره الی التحرك نحو الاهدافكيفية-الحفاظ-على-التفوق

 

الدوافع الخارجيه:هذا الدافع يتكون من المحفزات الخارجيه كتشجيع الوالدين و تحفيز الشرائع السماويه للعمل …… او حب التقدير من الاخرين

 

الدوافع الداخليه: و هو اقوی الدوافع و ادومها حيث ان الانسان بالدوافع الداخليه يستطيع اكتشاف طريقه و تفوذه لتحقيق نتائج عظيمه.الدوافع الداخليه هي عباره عن طاقه ايمانيه عاليه تساعده علی مواجهه التحديات و الصعوبات و هي الفرق الذي يوضح التباين في حياة الاشخاص وكما قال [رالف و الروامرسون ] «ما يوجد امامنا و ما يوجد خلفنا ضئيلا جدا اذا قارناه بما يوجد بداخلنا » 

حب الكما ل المطلق: و هو اقوی دافع لانجاز اي هدف يكون مريحا في الدنيا و الاخره سواء كان ذالك العمل دنيويا او معنويا فالطاقه الروحانية بكسب العمل رونقا خاصا [ انما الاعمال                                          بالنيات ]و كما قسمت الروايه الشريفه عن  علي (ع)

  

[ ماعبدتك خوفا من نارك  و لا طمعا في جتك و لكن وجدتك اهلا للعباده فعبدتك ]

2-الطاقه:الطاقه هي وقود الحياة 

الدوافع تمد الانسان بالطاقه ولكنك دائما في احتياج لشي اخر لتوليد الطاقه لان الطاقه نوعيا

 

أ-طاقه روحانيه:و هي حاله معنويه تكتسب عندما يتتمي الانسان الي القوه المطلقه [بارئ الوجود] و يحس انه يدعمه و يهيأ له كل شي و لا سبب يستطيع قهر تلك القوه العظيمه له تبارك و تعالي

 

[اعلم بين قياسيين لوان الاولين و الاخرين اجتمعوا علی ان ينفعوك بشي لم يكتبه الله لك ما نفعوك ولو اجتمعوا علی ان يضروك بشئ لم يكتبه الله عليه ماضروك به‌]

 

الرسول الاكرم (ص)

 

ب- الطاقه الماديه:

 

و هي تؤمن من موارد الطاقه التي سخرها الله لنا فلا يمكن للعقل ان يفكر بشكل جيد و هو جائع  و كما قال برنادشو

 

[العقل السليم في الجسم السليم فلابد من رفع مستواهما لتعيش حياة صحيه سليمه]

 

-فكيف ارفع من مستواهما ؟

 

أ.الطاقه الجسمانيه:1- ا لتنفس الصحيح               2- نظام التغذيه           3-الرياضه

 

ب.الطاقه العقليه: عندما يكون عندك هدف معينا تريد تحقيقه و تكون متحمسا تتجمع عندك طاقه عاليه جدا و لكي لاتصاب بالتقاعسي مره اخري عليك ان تكتب اهدافك و تأكد لنفسك انك تستطيع تحقيقها و عليك قرائ هذه الاهداف و التأكيدان يوميا لتمدك بالطاقه

 

3-المهارة و الخبرة :هناك علاقه وثيقه بين النجاح و بين المهاره و الخبره

كلما زادت المعرفه عندك تكون ضاهر بين الناس و يسالونك النصيحه المعرفه قوه ،و بمقدار المعرفه التي لديك ستكون مبدعا و ناجحا و المعرفه نوعان:

معرفه الشي نفسه او معرفه المصور للمعلومات

يجب علی الانسان التعلم في كل مرحله و في اي مكان و زمان فالتعلم عمليه مستمره و دائما هناك شي نجهله و نسعي لكشفه و من الجدير بالذكر اننا نعيش في زمان اصبحت وسائل المعرفه متاحه في كل وقت و بمجرد ضغط زرواحد يجب علينا استثمار كل هذه الامكانات لكسب المهارات كما قال الامام علي (ع) [قيمه المرء ما يحسنه ][قرنت الهيبه بالخيبه و الحياء بالحرفان و الفرصه ترمر السحاب فاغتنموا فرص الخير]

كيف اكسب المهاره: يقول الشاعر           خمسا لذاتك اكشف                  تبد جميعا بالالف                                اولها – [اقرء – ابتكر – ابدع‌- انجز – اتقن ]

 

القراء: هي الجسر الوحيد الذي يربطك بأشخاص تركو هذه الدنيا و خلفوا لك تجربتهم في كتاب- القراءه تفتح امامك الافاق – تربطك بكل العوالم حتي المعنويه لذلك فأن اول امرا اخذناه في كتاب الله عزوجل [أقرء]

ابتكر:ليس جديدا ان يخبر الاشخاص معلومه في كتاب بالابتكار انك تصد عنها لهم بما يناسبهم و تلبسها ثوبا جيدا من المعرفه

ابدع: الطرق التي تجاعل فك دائره معارف اجعل من سيارتك جامعه متنقله و ذلك بأقتناع اشرطه المحاضرات فتقريبا نصف وقتك في السياره

انجز:لاتكوس الاعمال و لا تخفي الافكار بل انجزها و اظهرها لغيرك لكي تمتد افكارك في الزمن