ع

en




ممثل المرجعية: العقول العراقية ليست أقل خبرة او كفاءة من العقول الاجنبية بل تفوقها وعلى الحكومة استثمار الخريجين للنهوض بالبلد

05 / / 2019

اشار ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الى ان العقول العراقية ليست أقل خبرة او كفاءة من العقول الاجنبية وعلى الحكومة العراقية استثمار الخريجين للنهوض بالبلد.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال حديثه مع ممثلين عن عدد من الوزارات العراقية ومسؤولي في القطاع الخاص على هامش حفل افتتاح مصنع الوارث للصناعات الهندسية ان "هذا المشروع يكشف بان الكوادر العراقية الهندسية والفنية قادرة على ان تنهض بالكثير من المشاريع فيما لو توفرت لها الاجواء الملائمة والابتعاد عن التعقيدات التي تحول دون الوصول الى النتائج المرجوة".

واضاف ان العراق يمتلك طاقات وعقول ليست اقل كفاءة او مهارة من العقول الاجنبية بل تفوقهم في بعض الاحيان بدليل ان بعض القطاعات في بلدان متطورة تتولى المسؤولية فيها عقول عراقية، كما وان هنالك نسبة يعتد بها من العراقيين من ذوي الاختصاصات المتنوعة في بلدان متعددة.

ودعا الكربلائي الحكومة العراقية الى ضرورة دعم القطاع الخاص وبالخصوص القطاع الصناعي والقطاعات التي لم تنهض بالمستوى المطلوب من خلال التعاون مع الشركات واصحاب رؤوس الاموال وبالتنسيق مع دوائر الدولة المختصة، مبينا ان جميع دول العالم وبالخصوص المتطورة تعمل على تفعيل القطاع الخاص من خلال توفير الاجواء الملائمة.

وتابع ان من الممكن ان يصل العراق الى مصاف الدول المتقدمة في حال منح الثقة لاصحاب الاختصاص والعمل على توفير الاجواء الملائمة لهم كما هو الحال في الدول التي وفرت لهم الاجواء المناسبة للنهوض والابداع.

واوضح ان مصنع الوارث الذي افتتحته العتبة الحسينية جاء حصيلة تعاون ثلاث جهات تمثلت بشركة من الصين وكوادر عراقية هندسية وفنية من العتبة الحسينية المقدسة وشركة من القطاع الخاص.

وأكد ان مصنع الوارث في المرحلة الاولى يقوم بتجميع المواد المستوردة وسيتم خلال الفترة القادمة استكمال المراحل الاخرى للوصول الى المرحلة النهائية التي يتم تصنيع جميع اجزاء الجهاز داخل العراق، لافتا الى ان العتبة الحسينية ستشرع بافتتاح مصانع اخرى من بينها مصانع لانتاج الاجهزة الكهربائية وكذلك المواد الاولية التي تحتاجها الصناعات الاخرى وغير ذلك، مبينا ان هذه المرحلة ستساهم بمنح الكوادر العراقية خبرة مميزة بالعمل.

وبين ان افتتاح المصانع في العراق يساهم بمنح الثقة للكوادر الهندسية والفنية العراقية بانها قادرة على ان تلحق بركب الدول المتقدمة، فضلا عن المساهمة بتوفير فرص العمل والحد من خروج الاموال العراقية الى خارج البلد لاستيراد امور بسيطة ومنتجات زراعية.

كما دعا الكربلائي الحكومة العراقية الى ضرورة توفير فرص عمل لخريجي الجامعات العراقية بما يتناسب مع تخصصاتهم العلمية للنهوض بالبلد من خلال انشاء المصانع والمشاريع المتنوعة.

الجدير بالذكر ان العتبة الحسينية المقدسة افتتحت الاربعاء (1/5/2019) مصنع الوارث لانتاج اجهزة التبريد الاول من نوعه على مستوى العراق بطاقة انتاجية تبلغ 400 جهاز كل 8 ساعات.