ع

en




كلمة السيد العميد

كلية العلوم الإسلامية في سطور

أسست كلية العلوم الإسلامية انطلاقاً من حرص رئاسة جامعة وارث الأنبياء وعمادة الكلية ورغبة في ترويج الشريعة الإسلامية في المجال العقدي والقيمي والتشريعي فضلاً عن تمثيلها إجرائياً لإحياء الانسان والمجتمع.

تختص كليتنا بدراسة العلوم الإسلامية في اطار أقسام متعددة، وهي حالياً قسم الفقه وأصوله وقسم علوم القرآن. وتستقطب خريجي الاعداديات، وعلى المستوى الصباحي والمسائي.

أهداف الكلية

تتبنّى الكلية فكرة إعداد نخبة من الدراسين والباحثين في العلوم الإسلامية وذلك لغرض دراسة الشريعة بمناهج اكاديمية، وفي هذا المضمار تتطلّع كليتنا إلى تحقيق الأهداف الاتية:

1 – إعداد نخبة تسعى جاهدة من أجل إيجاد الوفاق العلمي والاجتماعي بين الحوزة العلمية والجامعات الأكاديمية.

2 – إعداد نخبة من المصلحين الاجتماعيين والدينيين تهمّ بعملية إرشاد المجتمع ورفده بالتعاليم والمفاهيم الدينية ونشرها بين طبقاته كافة، وذلك عبر المؤهلات التي تمنحها الكلية لهم.

3 – إعداد كوادر تدريسية للإعداديات والجامعات.

4 – إعداد مؤهلين شرعيين يعملون في المحاكم بوصفهم خبراء في اختصاصاتهم بغية الإشراف على صحّة الأحكام الصادرة من القضاة من الناحية الشرعية.

طموحات الكلية

تطمح عمادة الكلية في فتح أقسام جديدة إضافة لقسمي الفقه وأصوله وعلوم القرآن حيث  اقتصرت في عامها الأول على هذين القسمين وعلى مستوى البكالوريوس لكنّها تطمح في السنوات المقبلة أن تفتح باب القبول في أقسام أخرى، وعلى مستويات أعلى من الماجستير والدكتوراه كذلك. وذلك سعيا منها للتصدّي لإحياء علوم الشريعة في المجالات كافة، الفكرية والعقدية على مقارنة الأديان والمذاهب واللغة العربية والحديث الشريف.

 

 

د. طلال فائق الكمالي

عميد كلية العلوم الإسلامية

...



المركز الإخباري