ع

en

كلمة السيد عميد الكلية

2018-05-23

السلام عليكم

قال تعالى (وقل ربِّ زدني علما)

تحت خيمة العتبة الحسينية المقدسة, الراعية و المشرفة على هذا الصرح العلمي الواعد, لنجعل من نهج امامنا الحسين (ع) نوراً للهداية.

من كربلاء الامام الحسين (ع) و مثوى سليل النبوة و الامامة ترحب عمادة كلية الهندسة بابنائها الطلبة الاعزاء في رحاب جامعة وارث الانبياء متمنين لهم في عامهم الدراسي الاول النجاح و التألق..و نسجل لهم التميز كونهم الوجبة الاولى في التسجيل و الوجبة الاولى في التخرج بعد اربعة سنوات ان شاء الله.

من بدء انطلاقتها رسمت كلية الهندسة ملامح المهندس العراقي المبدع، ليكون له دور بارز في حقل الإختصاص و اللبنة الأساس لبناء الوطن كما إنها سارت مع الخطط العلمية المتطورة في مناهجها التعليمية واساليبها العلمية وباعها التربوي في التعامل مع ابنائنا الطلبة الأعزاء الذين يمثلون المستقبل وما به من خير وعطاء لوطننا العزيز.

 كما ركزت الكلية في رسالتها على هدف الإرتقاء بالتعليم والمهندس وبما يرفد الحياة الاكاديمية و العلمية بالتميز والابداع. وذلك عبر التعامل التربوي و اتباع أرقى الأساليب العلمية و الحرص على محددات الجودة النوعية ومعايير الأداء الجامعي للحفاظ على المستوى العلمي و النهوض بمؤشرات وقدرات الخريج ليكون اداة فاعلة في بناء و اعمار البلد. و في نفس الوقت كي تكون كلية الهندسة في جامعة وارث الانبياء مؤسسة متميزة في خدمة المجتمع وفقاً لأهداف التعليم العالي.

تم بعون الله توفير الاجواء الصحية عبر الموقع الجغرافي للجامعة، وما يتميز به من تصميم المباني و فضاءاتها و حدائقها. اضافة الى  ترسيخ روح الألفة والمحبة والتعاون و التعامل التربوي مع ابنائنا الطلبة الذين يعدون القمم النامية في شجرة العلم و العطاء و التقدم، فهم الأمل وهم من سيواصلون الخطى الحثيثة لبناء الوطن وإعادة إعماره جنبا الى جنب مع اخوانهم المقاتلين في جبهات العز والكرامة. للنهوض ببلدنا واعادة بناءه ليكون دائماً وابداً صرحا للعلم و الثقافة والحضارة.

في الختام نقدم ازكى التحيات و صادق الدعوات لجميع الاساتذة التدريسيين و الطلبة بالتوفيق.

قال تعالى (وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ) 

أ. م. د. رؤوف محمد راضي

عميد كلية الهندسة

جامعة وارث الانبياء